ثقافيات

محاضرة وتوقيع كتاب في البيت الفلسطيني – ميسيساغا اونتاريو .

ادارة البيت الفلسطيني تكرم الكاتبة الكندية ليبي ديفز

متابعة : محمد هارون

مساء اليوم الأحد 9 حزيران ، ساد الهدوء والتركيز لمدة أكثر من تسعين دقيقة في القاعة الكبرى للبيت الفلسطيني انصاتاً لحديث السيدة ليبي ديفيز  صاحبة التجربة المختلفة عما نسمعه عن كتاب الغرب ، فالسيدة ديفيز  كانت نائبة في البرلمان الكندي عن الحزب الديمقراطي NDP   وصاحبة كتاب “خارج الخطاب السياسي” ، تحدثت لجمهور الحضور عن علاقتها وأسرتها ايضا بالقضية الفلسطينية وسجلها الطويل في دعم حقوقنا وبالتالي تعرضها للمضايقات من أعدائنا في كندا وخارجها.
السيدة ديفيز  كانت قد شاركت في وفد زار فلسطين في العام 2002 و العام 2009 وسبق ان اتهمتها المنظمات الصهيونية بمعاداة السامية لموقفها المؤيد للقضية الفلسطينية واعتبارها اسرائيل دولة احتلال منذ العام 1948 . ليبي تؤيد حركة المقاطعة وتعتبر ان انتقاد دولة اسرائيل والصهيونية لا يعني معاداة للسامية . وقالت بانني تعلمت درسا مهما وهو العلاقة مع الناس وبناؤها على اساس الاحترام. وبعد انتهاء المحاضرة وجهت للسيدة ليبي ديفيز العديد من الأسئلة وساد جو من النقاش المتحضر  بينها وبين الحضور حول تجربتها والأحداث الأخيرة للقضية الفلسطينية . في ختام الأمسية  سلم السيد احمد قيس هدية رمزية من تراثنا  باسم الجالية الفلسطينية للكاتبة الكبيرة وشكرها على ما أنجزته لصالحنا في الوقت الذي تتعرض به مسيرتنا الى عثرات وهجمات تحاول شطب أعدل قضية في العصر الحديث .

أخيراً .. تحلق الحضور حول السيدة المؤلفة لطرح الأسئلة و المزيد من النقاش والحصول على نسخة من كتابها .

***

صور من اللقاء .

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!
إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock