سل سبيل


لقاء سبيل مع السيد فتحي أبو فرح

تفاصيل لقاء رقم 93 مع رجل أعمال عربي كندي.

العدد الشهري 93 من ساخر سبيل
صفحة 8
***
اجرى اللقاء محمد هارون

المقدمة : يطيب لنا في هذا العدد تقديم ومقابلة السيد فتحي أبو فرح الإنسان ( الجنتل ) والذي أجمع ابناء المجتمع العربي الكندي على نظافة يده وسمو أخلاقه وعطائه الحاتمي لكل التجمعات غير الربحية في منطقة تورونتو الكبرى. فخلافاً لعمله في إدارة شركة كبيرة في المحاسبة والإستشارات تجده يساهم في قيادة أكثر من جمعية عربية كندية دافعاً بالعمل الطوعي الإجتماعي إلى الأمام حيث يعز صرف الجهد والمال طوعاً ومجاناً في أيامنا هذه. وفي زمن الكورونا ستتركز الكثير من أسئلة هذا اللقاء عنها وعليها وخاصة في الجانب الإقتصادي، فمعنا شخصية ثرية بكل المقاييس قادرة على تقديم إجابات علمية دقيقة . ومع مراعاة مطالب الجائحة اللعينة للحفاظ على صحة الجميع توجهنا إلى مكتب الأستاذ فتحي، حيث الإبتسامة الواثقة، والحديث اللطيف، والتفاؤل المتواصل والتفكير العلمي الذي لا يكل… هذا ما لمسناه عند اللقاء بالسيد أبو فرح… إلى الأسئلة:

ساخر سبيل 1: في ساخر سبيل وكندا سبيل ، نتشرف بكم أستاذ فتحي ويا حبذا لو نبدأ هذه المقابلة بالتعريف بشخصكم للقارئ الكريم .
ج1: أنا فلسطيني المولد من قرية دير الغصون التابعة لمدينة طولكرم، تخرجت من جامعة الكويت بامتياز مع مرتبة الشرف تخصص محاسبة عام 1987 ، وحصلت على شهادة ترخيص مزاولة مهنة التدقيق العالمية CPA من أمريكا ولاية مونتانا عام 1992 وشهادة المحاسب الاداري المعتمد CMA من أمريكا عام 2002 ، وكذلك شهادة ترخيص مزاولة المهنة العالمية من كندا CPA عام 2015، أنا حاليا المدير التنفيذي والمؤسس للمجموعة المهنية العالمية International Professional Group (IPG)

ساخر 2 : سنبدأ بجائحة الكورونا والتي تسببت بالكثير من الخسائر وعلى مختلف الصعد .
كيف ترى الإجراءات التي قامت بها الحكومات الكندية الفيديرالية والمحلية وذلك بعد الخسائر الإقتصادية الناجمة عن الوباء وأيضا رأيكم بطريقة تعويض الموظفين والشركات؟
ج2: بصراحة لقد تميزت الحكومة الفيدرالية بمساعداتها للأفراد والأعمال التجارية والطلاب ببرامجها المختلفة مقارنة مع دول كبرى في العالم ، لقد بذلت أقصى ما تستطيع لتشمل أكبر شريحة ممكنة ولشرح هذه البرامح من خلال مؤتمرات صحفية مستمرة وعلى مواقعها الإلكترونية المختلفة ، كما أنها تميزت بسرعة إجراءاتها لتصل المساعدات في وقت قياسي، ولا نريد أن ننسى حكومات المقاطعات وحكومات البلديات فقد تميزت أيضا بمساعداتها للأفراد والأعمال التجارية على مستوى المقاطعات أو البلديات،

ساخر 3 : نتيجة الإغلاق الإجباري، من هي أكثر القطاعات الإقتصادية تضرراً ولماذا؟ و متى تتوقع التخلص إنتهاء من وباء الكورونا في كندا؟ خاصة وأن هناك مطالبات من بعض الأفراد والشركات بالعودة الفورية لوظائفهم وأعمالهم ؟
ج3 : لا شك أن قطاعات متعددة قد تأثرت نتيجة وباء كورونا وما ترتب عليه الإغلاق الإجباري للأعمال غير الضرورية وتأثر عدد كبير من الأفراد والأعمال التجارية بإنخفاض لدخلهم بشكل كبير ، ومن أهم القطاعات التي تأثرت هي كل من قطاع السياحة والطيران والمواصلات، وقطاع الأكل والشراب / المطاعم، وقطاع الملابس وملحقاتها ، وقطاع المقاولات ومواد البناء ، وقطاع العقارات ، وقطاع صيد الأسماك.
ساخر4 :ما تقييمك لردة فعل المجتمع العربي الكندي بالتعامل مع انتشار هذا الوباء وخاصة في دعم المحتاجين والطلاب ؟ وماذ تقول لعرب كندا بهذا الخصوص؟.
ج4: من الملاحظ أن رد فعل المجتمع العربي الكندي لهذا الوباء وآثاره كان رائعا وايجابيا بشكل عام، حيث تم ملاحظة اتباع ارشادات مسؤولي الصحة العامة بخصوص التجمعات والتباعد الإحتماعي بشكل رائع ، كما تم ملاحظة وجود العديد من المجموعات العربية لمساعدة من يحتاج الى الدعم والمساعدة وتقديم العون لكبار السن ومن لديه اعاقات جسدية أو عقلية، ولكن من جهة أخرى لاحظت أن هناك العديد من مجتمعنا العربي قد إستفاد من المساعدات الحكومية بطريقة خاطئة ولم يكونوا يستحقوها.
س5: كيف ترى دور الإعلام العربي في كندا وخاصة في متابعة جائحة الكورونا والقضايا الأخرى .
ج5: لقد لاحظت وأعتقد ان اغلبنا لاحظ ان هناك تسابق إعلامي عربي ملحوظ وبشكل إيجابي لنقل الأخبار والمعلومات المتعلقة بالوباء وأن هناك تحمل واضح للمسؤولية الإعلامية لدي الإعلام العربي لمتابعة القضايا الخاصة بالوباء.
ساخر 6- نأمل بانتهاء كابوس الكورونا و نعود للممارسة الحياة العادية.. ونسأل :
ما هي الجمعيات والتجمعات العربية الكندية التي تشارك بإدارتها، وهل ترى إمكانية لدور منافس للمجتمع العربي الكندي مع الثقافات والمكونات الأخرى في كندا البلد المتعدد الأصول والمنابت .
ج6 : ندعو الله أن تنتهي هذه الأزمة على خير وأن نعود لحياتنا العادية قريبا إن شاء الله، ونحن من خلال مركز الجالية العربية في تورونتو وكوني رئيس مجلس الإدارة كنا حريصين على استمرار تقديمنا لكافة خدماتنا للجالية العربية لمختلف الأعمار من شباب وسيدات وكبار سن ومن خلال كافة موظفينا في فرعينا في إيتوبيكوك وسكاربرو وذلك من خلال التواصل الإلكتروني والهواتف الجوالة، كما كان لنا تواصل مستمر لعدة أنشطة قامت بها عدة جمعيات فلسطينية في منطقة تورونتو الكبرى، وأستطيع القول بأن هناك نشاط ملحوظ وتحول إيجابي واضح لجهود الجالية العربية على مختلف الإتجاهات من سياسي وثقافي وإجتماعي وديني وعائلي خلال السنوات الأخيرة ووجود زيادة في الوعي لدى أفراد المجتمع العربي بحيث أصبح ينافس بشكل قوي الثقافات والمجتمعات الأخرى في كندا،
ساخر 7: لك بصمات واضحة و معروفة لدعم وتطوير الأنشطة الإجتماعية والثقافية والفنية للفرق العربية الكندية .. لماذا هذا الإهتمام والدعم من قبلكم لهذه الأنشطة والفعاليات ؟

ج7 : لدى قناعة قوية بأهمية مشاركة الجميع وضرورة تفاعلهم مع المجتمع المحيط بهم سواء على مستوى العائلة أو مستوى الأصحاب أو مستوى زملاء العمل أو ساكني المنطقة المقيم بها أو أصحاب الثقافة والأصل المشترك من أجل إيجاد بيئة وتكافل إجتماعي قوي وخلق دور قوي للأجيال القادمة وكذلك تطوير مجتمعنا وبلدنا من أجل حياة مستقرة وهادئة للجميع،
ساخر 8: للأسف، هناك انكفاء ملموس للشباب الكندي من أصل عربي في الإهتمام والمتابعة لقضايا الأمة العربية وأيضاً في الإنضمام والمشاركة في الجمعيات والأندية والبيوت العربية الكندية. لماذا تعزون ذلك ؟ وما هي اقتراحاتكم لجذب هذه الفئة الهامة لتواصل ما بدأ به جيل الكبار ؟

ج8: من الواضح ان وجود الصراعات والنزاعات بين القيادات في الجمعيات العربية الكندية بشكل واضح وبطريقة غير مهنية وكذلك عدم خلق جو وبيئة مؤسسية لهذه الجمعيات بحيث تدار بشكل مهني وحسب الأصول المرعية ، كل هذا أدى الى انكفاء الشباب الكندي من أصل عربي على المشاركة والإنضمام للجمعيات والمؤسسات العربية الكندية.
ساخر 9 : كلمة أخيرة لقراء ساخر سبيل وكندا سبيل.
ج9 : نتمنى للجميع الصحة والعافية في خضم هذا الوباء ونوصي الجميع بضرورة الحرص وإتباع تعليمات المسؤولين المعنيين للقضاء على هذا الوباء بأسرع وقت ممكن ، كما نوصي مجتمعنا العربي بضرورة التكافل والتكاتف والبعد عن المصالح الشخصية في أنشطتنا الإجتماعية والسياسية والثقافية المختلفة لخلق مجتمع عربي قوي في كندا نفتخر به دائما نحن وابناؤنا ،

الخاتمة : باسم القراء الكرام نشكر الأستاذ فتحي أبو فرح على هذا اللقاء ونتمى له التوفيق والنجاح في خدمة أبناء المجتمع العربي الكندي، وله شخصياً حياة هانئة سعيدة ونتطلع معاً لتجاوز هذه المحنة كوفيد 19 لتعود الحياة لمسيرتها الطبيعية.
**

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!
إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock