كنديات

الحكومة الكندية تدفع الحكومات المحلية للمساهمة في عملية اختيار المهاجرين الى كندا

اللغة الفرنسية عامل مهم للهجرة

مدينة يالونايف  اخر المنضمين للمجتمعات المشتركة بمبادرة دعم المهاجرين الناطقين بالفرنسية الى المناطق الإنجليزية

كتب: فراس صيدم
بعد ثلاثة عشر مجتمعا يشترك في مبادرة دعم الحكومة الكندية للغة الفرنسية خارج مقاطعة كيوبك انضمت مدينة يلو نايف في شمال غرب كندا الى هذه المبادرة الفرانكفونية .
يذكر ان الحكومة الكندية أعلنت مبادرة ومشروع تجريبي لدعم الهجرة للمهاجرين المتحدثين بالفرنسية الى مناطق غير ناطقة بالفرنسية ورصدت مبالغ مالية لدعم استقرار المهاجرين لها كسانت جورج في بريتش كولومبيا  وموسجو في سيسكاتشوان وهاملتون في انتاريو .
ويذكر ان المتقدم على نظام ( إكسبرس انتري) والناطق باللغتين الرسميتين لكندا من الممكن ان يحصل حتى ٣٠ نقطة في حال حصوله على مستو ى متقدم الى جانب اللغة الانكليزية،  وهناك فوائد اخرى تتوخى حكومة كندا تحقيقها من خلال هذه المبادرات لإشراك الحكومات المحلية اكثر في عملية اختيار المهاجرين الى كندا
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!
إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock